<
هنا دمشق.. جدائل دم ورصاص … نلعب الشطرنج ونشرب نخب الموت الآتي ..  «»   تعريف  «»   محمد الماغوط _ العصفور الأحدب  «»   الشراع والعاصفة .. رواية حنا مينا  «»   اللاءات الثلاثة  «»   جورج أورويل..مزرعةالحيوانات..رواية  «»   تشارلي تشابلن  «»   حكمت داوود  «»   ديوان جكر خوين  «»   قواعد العشق الأربعون  «»   رواية زوربا اليوناني  «»   دبلوم الطالبة الرائعة شيرين موسى عن الفن والحرب  «»   هدية من الفنان وسام جمول..مشكوراً  «»   شال الحزن  «»   حكمت داوود شاعر يشتهي رسم الفجر بريشة مكسورة  «»   لوحات لـ حكمت داوود  «»   حكمت داوود لقاسيون: (الأزياء قيمة جمالية وفنية وتاريخية)  «»   الشرق  «»   دمشق أيضاً وأيضاً  «»   ماء  «»   مهدي منصور: كلّ من ينظم شعراً ولم يَزُرْ دمشق تموت قصائده ميتةً جاهليّةً  «»   مواعيد دمشق.. ورد الشام  «»   فنٌ في شوارع دمشق  «»   «بقعة ضوء» باقية وتتمدّد  «»   حكمت داوود مصمم أزياء باب الحارة: المكتبة العربية فقيرة في مراجع الأزياء  «»   ثالوث  «»   الروائي نبيل الملحم يقدمني في ديواني الشعري  «»   بقلم : رنا النقشبندي  «»   مدينتي  «»   كوباني ايضاً  «»  

ارشيف التصنيف »سينما «

يونيو
21
1 زيارة

السير تشارلز سبنسر تشابلن (بالإنجليزية: Sir Charles Spencer Chaplin) ‏(16 أبريل 1889 – 25 ديسمبر 1977). كان ممثل كوميدي إنجليزي ومخرج أفلام صامتة حيث كان أشهر نجوم الأفلام في العالم قبل نهاية الحرب العالمية الأولى. كان يستعمل تشابلن الإيماء، التهريج والعديد من الروتينيات الكوميديا المرئية، وقد استمر بالنجاح حتى في عصر السينما الناطقة، بالرغم من تراجع عدد أفلامه سنويا بداية من نهاية عشرينات القرن العشرين. إن أشهر أدواره هو المتشرد أو الصعلوك، وهو أول دور قام به مع استديوهات كيستون في فيلم سباقات سيارات الأطفال في فينيس سنة 1914 والفيلم القصير عشرين دقيقة من الحب وبعد ذلك فقد قام بكتابة وإخراج معظم أفلامه، بداية من سنة 1916 انطلق في الإنتاج، أما بداية من سنة 1918 فقد عول على ألحانه في موسيقى أفلامه. أما سنة 1919 فقد شارك صحبة ماري بيكفورد، دوغلاس فايربانكس ود.و غريفيث بإنشاء يونايتد آرتيستس.

كان تشابلن من أكثر الشخصيات إبداعا وتأثيرا في عصر الأفلام الصامتة، كان متأثرا بسابقيه من الفنانين، ممثل الأفلام الصامتة الفرنسية ماكس ليندر، الذي أهدى له واحد من أفلامه. لقد أمضى 75 سنة من حياته في مجال الترفيه، منذ العصر الفكتوري حتى وفاته عن عمر يناهز الـ88 عاما. شملت حياته الخاصة والعامة رفيعة المستوى كلا من التملق والجدل. اضطر تشابلن للبقاء في أوروبا طول الفترة المكارثية في بداية خمسينات القرن العشرين.Charles-chaplin_1920

تحصل تشابلين على المرتبة الـ10 في ترتيب معهد الفيلم الأمريكي 100 عام و100 ممثل. أما سنة 2008، فقد قال مارتين سيف في استعراض كتابه حياة تشابلين: “تشابلين لم يكن مجرد “كبير” بل كان “عظيما””. لكن سنة 1915، فقد خربت الحرب العالمية الكوميديا، الضحك. بقي تشارلي يمارس مهنته حتى بعد 25 سنة خلال فترة الكساد الكبير وصعود أدولف هتلر. وكان لا يصدق أن شخصا قادر في تلك الفترة على الترفيه عن نفوس الناس. لذلك قال عنه جورج برنارد شو : “انه العبقري الوحيد الذي خرج من الصناعة السينمائية”.

تصنيفات: سينما  ادرج تعليق
نوفمبر
16
7,930 زيارة

أدريان برونل

سيناريو الفيلم السينمائي
تقنية الكتابة للسينما

ترجمة: مصطفى محرم

العنوان الأصلي للكتاب :
FLIM SCRIPT
The technique of writing
For the screen

مقدمة الترجمة

هذا كتاب كتبه رجل عمل بفنون ومهن متعددة. عمل أدريان برونل بالإخراج والإنتاج والمونتاج وكتابة السيناريو والقصص والمسرحيات. فهو لديه الكثير مما يستطيع أن يقول لنا. ويتميز قول الرجل بالتواضع والحب والإشفاق والرغبة في أن يستفيد من يريدون أن يضعوا أقدامهم على أول طريق الكتابة للسينما. وهو يعرض ما يقوله في سهولة ووضوح.
إن التجارب هي التي تعلم الناس. يتعلم منها أولاً صاحب التجربة ومن ثم يعلم غيره حتى ولو كانت هذه التجربة أو التجارب غير صائبة. فمن الأخطاء نتعلم الصواب. ومؤلف هذا الكتاب لا يخجل أو يخشى في أن يحدثنا عن تجربة فاشلة له حتى نحاول أن نتجنب نتائجها. وهو يحرص على أن يقدم لك الأمثلة الجيدة حتى تتخذها قدوة ومصباحاً ينير لك الطريق أيها الكاتب الناشىء. ويلمس المرء من وراء تلك الأمثلة إتساع ثقافة المؤلف وتبحره في شتى ألوان المعرفة.
كنت دائماً أسعى وأحرص كل الحرص على قراءة السير الذاتية للأدباء والفنانين »المزيد…»

تصنيفات: سينما, كتب ألكترونية  لا توجد تعليقات
نوفمبر
14
2,246 زيارة

يارا صالح

حصل الفيلم الجزائري “الخارجون عن القانون” للمخرج الجزائري رشيد بوشارب على الجائزة الذهبية في مسابقة الفيلم الطويل في مهرجان دمشق السينمائي الثامن عشر الذي أسدل ستائره ليلة الثالث عشر من تشرين الثاني في حفل توزيع الجوائز الذي أقيم في دار الأسد للفنون بدمشق، بالإضافة إلى الجائزة الأهم استحق الفيلم الجزائري جائزة أفضل فيلم عربي اختارته فيها لجنة التحكيم بالإجماع.

وكان حفل الاختتام بدأ عند الساعة السابعة بعرض فني راقص لفرقة إنانا السورية جسدت فيه معركة حطين على مدى ما يقرب من الساعة، تخلل الرقص مقاطع سينمائية سُجلت لهذا الحفل عن المعركة الشهيرة، كما تميزت بمشاركة بعض نجوم الدراما السورية في العرض الغنائي الراقص.

بعد ذلك تقدم المسرحَ السيدان الدكتور رياض عصمت وزير الثقافة راعي المهرجان، ومحمد الأحمد مدير المؤسسة العامة للسينما ومدير المهرجان فألقى كلمة قصيرة شكر فيها كل المعنيين مرجعاً نجاح المهرجان إلى كلمة واحدة هي الحب، أعقبتها كلمة السيد وزير الثقافة الذي شكر جميع من ساهم في إنجاح المهرجان.

تكريم وحيد في ختام المهرجان كان للمخرج الجورجي أوتار يوسيلياني الذي اعتلى المسرح مستلماً تكريمه، ثم تم الإعلان عن ضيفة شرف الختام الفنانة المصرية نبيلة عبيد. بعدها سلم السيد محمد الأحمد درع تكريم للسيد وزير الثقافة.

افتتح توزيع الجوائز بجوائز الأفلام القصيرة، فذهبت البرونزية إلى الفيلم التونسي “موجة” إخراج محمد بن عطية، والفضية إلى الفيلم السلوفاكي “حجارة” إخراج كاترينا كيريكسوفا، والذهبية إلى الفيلم البلجيكي “الأرجوحة” إخراج كريستوفر هيرمانز.

في مسابقة الأفلام العربية نوهت الفنانة السورية نادين بالأفلام الثمانية المشاركة، كما هنأت نيابة عن لجنة التحكيم، وزارة الثقافة وإدارة المهرجان لنجاحه، ثم سلمت الجائزة الخاصة إلى الفيلم السوري “حراس الصمت” للمخرج سمير ذكرى استلمت جائزته الممثلة السورية نجلاء الخمري، وذهبت جائزة أفضل فيلم عربي إلى الفيلم الجزائري “الخارجون عن القانون” إخراج رشيد بو شارب.

جائزة أفضل ممثل ذهبت للروماني جورج بوستريني عن دوره في فيلم “إذا أردتُ أن أصفر فسأصفر” للمخرج فلورين سوربان، وأفضل ممثلة إلى الألمانية غابرييلا شميد عن دورها في الفيلم الألماني “مصففة الشعر” من إخراج دوريس دوري. أما جائزة المخرج السوري الراحل مصطفى العقاد فقد نالها الفيلم التركي “كوزموس” إخراج ريها ايردم.

في مسابقة الافلام الطويلة عاد بطلا الفيلم الجزائري لتسلم الجائزة الذهبية، بينما كانت الفضية من نصيب الفيلم الإيراني “يرجى عدم الازعاج” للمخرج محسن عبد الوهاب، والبرونزية للفيلم السوري “مطر أيلول” للمخرج عبد اللطيف عبد الحميد.

اختتم الحفل بعرض الفيلم التايلاندي “العم بونمي الذي بوسعه تذكر حياته السابقة” للمخرج أبيشاتبونغ وابراسيتاكول.

تصنيفات: سينما  ادرج تعليق
نوفمبر
08
1,387 زيارة

بلغة الأرقام سيشارك في هذه الدورة (222) فيلماً من (46) دولة، منها (24) فيلماً في المسابقة الرسمية للأفلام الطويلة، والتي ضمت الأفلام التالية : إذا أردت أن أصفر فسأفعل (رومانيا)، مصففة الشعر (ألمانيا)، على الممر (البوسنة)، كوزموس (تركيا)، كونفوشيوس (الصين)، كيف أمضيت هذا الصيف (روسيا)، لا تدعني أرحل (بريطانيا)، سعادتي (ألمانيا , أوكرانيا،هولندا , روسيا)، ما يخص شقيقها (اليابان)، حياتنا (إيطاليا)، ثعالب (سلوفينيا)، الغواصة (الدانمارك)، يرجى عدم الإزعاج (إيران)، فينيزيا (فنزويلا)، أميرة مونبنسييه (فرنسا)، الزنزانة 211 (إسبانيا)، الخارجون عن القانون (الجزائر)، آخر ديسمبر (تونس)، الجامع (المغرب)، الوتر (مصر)، عقارب الساعة (قطر)، ثوب الشمس (الإمارات)، ومن سورية سسيشارك فيلمان هما (مطر أيلول) للمخرج عبد اللطيف عبد الحميد و(حراس الصمت) للمخرج سمير ذكرى.‏‏

كما تضم في مسابقة الرسمية للفيلم القصير (93) فيلماً منها عشرة أفلام من سورية هي : (الفصول الأربعة، البحث عن أخت بيغلار، انفلوانزا، الاعتراف، سماوي، اثر الفراشة، أماكن وأسرار، شطرنج، الوصية الحادية عشر، الجوانية) إضافة لفيلم أوكرانيا سورية (صيف خريفي). وسيكون هناك (14) تظاهرة سينمائية، هي : تظاهرة البرنامج الرسمي، تظاهرة سوق الفيلم الدولي، تظاهرة المخرج الفرنسي الكبير إيرك رومر، تظاهرة المخرج الأميركي الكبير أورسون ويلز، تظاهرة المخرج البولوني الكبير رومان بولانسكي، تظاهرة المخرج البريطاني الكبير ريدلي سكوت، تظاهرة المخرج الأميركي الكبير ديفيد لينش، تظاهرة المخرج البوسني الكبير أمير كوستاريتسا، تظاهر درر السينما الثمينة، تظاهرة إنتاجات المؤسسة العامة للسينما، تظاهرة السينما التركية (ضيف شرف المهرجان)، تظاهرة النجم الكبير مارلو براندو، تظاهرة النجمة الشهيرة ساندرا بولوك، تظاهرة السينما الدنماركية.‏‏

سيترأس لجنة تحكيم الأفلام الطويلة المخرج والممثل الروسي فلاديمير مينشوف، ويترأس لجنة تحكيم الأفلام القصيرة المخرج السوري ريمون بطرس، كما يترأس لجنة تحكيم الأفلام العربية الفنان الكبير أسعد فضة، وستُقام طاولة مستديرة حول (دور المهرجانات السينمائية العربية في تطوير الإنتاج السينمائي و تسويقه)، وضمن سلسلة الفن السابع سيتم توزيع (21) كتاب، أما المكرمون في حفل الافتتاح فهم : فمن سورية سيتم تكريم كل من (المخرج مأمون البني، الناقدة السينمائية ديانا جبور، مأمون سري مالك سينما وموزع، الفنان سلوم حداد، الفنانة سلافة معمار، الفنانة كاريس بشار) كما سيكرم من المبدعين العرب كل من : الفنان المصري حسن يوسف، الإعلامي والمنتج الكويتي محمد السنعوسي، المخرج التونسي الناصر خميري، الفنانة المصرية ماجدة الصباحي، أما المكرمين الأجانب فهم : الممثلة الإيطالية أنا بونايوتو (إيطاليا)، الممثل الإيطالي فابيو تيستي، الممثلة التركية توركان شوراي، المخرج الروسي فلاديمير مينشوف، الممثلة الهندية شارميلا طاغور (الهند).‏‏

تبقى الإشارة إلى أن فيلم حفل الافتتاح هو فيلم (عسل) الحائز على جائزة الدب الذهبي في مهرجان برلين السينمائي الدولي 2010، أما فيلم حفل الاختتام فهو فيلم (العم بونمي الذي بوسعه تذكر حيواته السابقة) الحائز على جائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان السينمائي الدولي 2010.‏‏

تصنيفات: سينما  ادرج تعليق
نوفمبر
01
1,190 زيارة

فعاليات مهرجان دمشق السينمائي الدولي السابع عشر بمشاركة 275 فيلما طويلا وقصيرا من 52 دولة عربية وأجنبية.ويشارك في المسابقimages_NEWS5_M10_D12_24-11.jpgة الرسمية للمهرجان 20 فيلما عربيا وأجنبيا من بينها فيلمان سوريان؛ “بوابة الجنة” للمخرج “ماهر كدو” و”مرة أخرى” لـ”جود سعيد”. وتحتفي دورة هذا العام بالقدس عاصمة للثقافة العربية 2009 عبر تظاهرة “فلسطين بعيون السينما” وندوة المهرجان المركزية التي تدور حول سينما القضية الفلسطينية. ويفتتح المهرجان بحفل فني يخرجه “ماهر صليبي” يليه عرض فيلم الافتتاح البيروفي “حليب الأسى” الحائز جائزة الدب الذهبي في جائزة برلين 2009. ويختتم المهرجان الذي يستمر حتى السابع من الشهر القادم بالفيلم   »المزيد…»